التعليم الألماني في المقدمة و رواتب خيالية للمعلمين


style4
style4

أظهرت دراسة حديثة أجرتها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بألمانيا

OECD

أن قطاع التعليم في ألمانيا يحتل مكانة مرموقة بين الدول الأخرى.

وأظهرت تقارير صحفية بأن رواتب المعلمين الألمان الجيدة حيث أنها تحتل المرتبة الثالثة في العالم بعد كلا من لوكسمبورغ وسويسرا، هي أحد أهم أسباب تفوق التعليم الألماني، خاصة أنها أعلى من رواتب المعلمين بالولايات المتحدة الأمريكية والدول الإسكندنافية.

ولفتت إلى تقاضي معلم المرحلة الإعدادية في ألمانيا نحو 54 ألف يورو وهو ما يعد ضعف متوسط معدل رواتب المعلمين بنحو 28 ألف يورو، مضيفة أن رواتب المعلمين الذين يتمتعون بخبرات 15 سنة تصل لـ66 ألف يورو.

وأضاف أن رواتب المعلم بالمرحلة الثانوية في ألمانيا تصل لـ70 ألف يورو، بينما يصل الراتب بلوكسمبورغ إلى 79 ألف دولار ببداية العمل أما المعلم الذي يتمتع بخبرة 15 عام فيتقاضى 113 ألف دولار.

ومن جانبه قال هاينز بيتر مايدينغر، رئيس رابطة المعلمين في ألمانيا، إن رواتب المعلمين الألمان جيدة بالمقارنة بالدول الأخرى إلا أن الأعباء الملقاه على عاتق المعلمين أكبر من متوسط الأعباء الملقاه عليهم بالدول الأخرى بكثير.

وانتقد عملية تحسين الراتب في ألمانيا حيث أنه لا يوجد فروق كبيرة بين قيمة الراتب في بداية التعيين وعند نهاية الخدمة.

ووجدت الدراسة أن أعمار المعلمين في ألمانيا تحتل المرتبة الثانية بعد المعلمين في إيطاليا، موضحة أن عدد معلمين المرحلة الإعدادية الذين تتجاوز أعمارهم الـ50 عام؛ استحوذوا على 47 في المائة من المعلمين الألمان عام 2016، وتلاهم معلمي المرحلة الثانوية بنسبة 41 في المائة ثم معلمي المرحلة الابتدائية بنسبة 39 في المائة.

ولفتت إلى أن أجور المعلمات أقل من أجور المعلمين وهو أمر مشترك بين جميع الدول التي اشتملت عليها الدراسة، مضيفة أن انخفاض فرص الأفراد المولودين خارج ألمانيا في العمل بمجال التدريس وتبلغ نسبتهم حوالي 21 في المائة من السكان وتتراوح أعمارهم بين 25 عام و64 عام.

وأضافت أن 8 في المائة من الأفراد المولودين بألمانيا غير حاصلين على شهادة ثانوية، بينما تصل نسبتهم إلى 32 في المائة بين المواليد من خارج ألمانيا.

 

 

 


اعجبك ؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

0
314 مشاركات

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *